نيل الحق في التعبير ترافقه وجبات اخرى

قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

محمد عطاف/ هولاندا: أنا موجود خارج بلدي المغرب، وبالتالي يصعب ربط هذه الجسور، وكل الجسور

ثقافيا من انت؟

أكتب القصّة القصيرة، وأجرّب كتابة حتىّ الطويلة . صدر لي كتاب :

أخْطاء لا تقتل سنة 2000 لدار النشْر بابل بالرّباط . كانتْ تجْربة محْترمة في كتابة شئ تجْمع فيه بيْن كتابة قصصيّة وروائية في آن واحد، في عمل إبداعي واحد . هاجرت بلدي المغرب وأنا في الثلاثين من عمري ، إلى هولندة .

عند كتابة أخطاء لا تقتل انطرح لي سؤال مملوء بالجدية والمسؤولية : هل ستتأثر كتابتي للقصة، وخاصة القصيرة بتجربتي للكتابة الروائية ؟

لم يحدث هذا . انكتم خوفي . كنت أخاف أن أكتب القصة القصيرة بأسلوب روائي .

قرأت الكثير من كتب القصاصين والروائيين والساردين ، لكني حاولت ، وربما وفقت ، في ألا أقلدهم ، وفي أن أبدع انطلاقا من نفسي على صعيد الشكل والمحتوى .

2 . ما هي ملامح التميز في تجربتك ؟

اللاإلتصاق بالواقع. والمزج بين ذلك الواقع والخيال الراقي . الواقع صريح والخيال يجب أن يتناسب مع تلك الصراحة. الجرأة التي تخدم الهدف ككل من إبداع القصة . الإبداع الجميل في القصة يتطلب أخلاقا وينشئ كل الطموحات التي تواصل في إنتاج الجودة والهدف خطوة خطوة. أسرد الأحداث بطريقتي الخاصة . لا أنأى بالأحداث عن الواقع الذي تستهويني الكتابة عنه . أنتبه إلى اللغة والتفكير باللغة على مستوى الموضوع . هناك حقا مواضيع تطرق لها كتاب القصة ، لكني أحيانا أتناول نفس المواضيع بطريقتي الخاصة، والتي قد تميزني.

3 . هل تحس أنك أضفت جديدا للمشهد الثقافي أم أنك تكرار لبعض التجارب؟

لوحدي لا أستطيع أن أجزم الإضافة. لكن إذا نظرت شموليا للشلة التي انتميت يإلها منذ أواخر الثمانينات، فأكيد أننا أضفنا جديدا للمشهد الثقافي كما ونوعا .

4 . كيف تقيم العلاقة بين الأجيال الثقافية ؟

العلاقة دائما قائمة. لكن لكل جيل خصوصياته ومميزاته. يفرض بعض هذه الخصوصيات والمميزات وبعضها يسقط منه في المكان والزمان، ليؤسس للمرحلة. طبعا ليست علاقة حرفية، فلا بد من أن يبدع الجيل معتمدا في الأخير على نفسه وبيئته، وآنيته، وما تنتجه من أدوات متجددة، من أفكار وخيال وإلهام. لا يستطيع المرء أن يمضي دون أن ينتبه إلى الذين سبقوه انتباها واجبا .

5 . كيف تنظر لهذا التداخل الإبداعي لبعض التجارب ( المبدع شاعر، قاص، فنان تشكيلي..)؟

أجده شخصيا مسألة صحية إذا كان المبدع مبدعا حقا في هذه المجالات الأخرى كلها. فهذا من خير الأمور . المبدع له الحق في أن يجرب في شتى الميادين. من ذا الذي يقيده عند هذا الحد أو ذاك؟ من ذا الذي يستطيع أن يقف في وجه جموحه الإبداعي؟

6 . موقفك من المنظومات الثقافية التي تسير شؤون الإبداع ( وزارات، جمعيات.. ومنتديات) ؟

بصراحة مريحة لم وليس لي احتكاك مع هذه المنظومات الثقافية كما سميتها، لا من قبل ولا من بعد. أنا موجود خارج بلدي المغرب، وبالتالي يصعب ربط هذه الجسور، وكل الجسور. المتابعة موجودة لكنها غير كافية. نعم، الإبداع الجيد يحتاج دائما إلى الصراحة، وما أمر الصراحة. لو طرح السؤال عن موقف هذه المنظومات الثقافية التي تسير شؤون الإبداع المهاجر. ثمة كلام ذو أشجان .

7 . أين تصنف التجارب الثقافية الحالية، مع تبرير موقفك:

مساهمة في التغيير والتحول ؟

مكرسة للنمطية الفكرية ؟

محايدة ؟

في ظل هذه الثورة التكنولوجية في حقول الإعلام التي تطورت، وفي مدة محدودة بشكل خارق، صار الإنسان يعبر.

هناك تسهيل في ممارسة هذا الحق في التعبير. وبالتالي إذا فهمنا هذا النوع من التعبير فهو شرعي ومباح. وهو التعبير الذي عشقناه ودافعنا عنه لكي يكون. الآن يدرك الجميع واجبهم في التغيير والتحول، ولوازمهم فيه. باختصار نيل الحق في التعبير ترافقه واجبات أخرى. وهذا ما يجرب الآن في انتظار نتائج مطلوبة ومتوخاة عند جميع الأجيال .

8 . كلمة أخيرة

ألف شكر لكم ومزيدا من الإبداع.

محمد عطاف هولندة

اجرى الحوار: صلاح انياكي أيوب

 

آخر تعديل على الخميس, 04 آب/أغسطس 2016 14:32

الميناء

  • All
  • متفرقات
load more hold SHIFT key to load all load all

مجموعتنا على الفايسبوك